كتب في 16 مايو 2020

فضيحة:مقال يمدح عمي تبون في جريدة واشنطن تايمز يكلف خزينة الجزائر 360 ألف دولار

بعد ما نشرته قنوات العار عن إشادة جريدة واشنطن تايمز الامريكية بالإصلاحات المزعومة لتبون المعين توصلنا إلى مفاجأة وصدمة كبيرة حيث وجدنا أن كاتب المقال david keene يملك شركة استشارات دولية وقد وقع عقد مع السفير الجزائري في امريكا في2020 ولمدة عام كامل بأجر شهري قيمته 30 الف دولار أمريكي للشهر يعني في عام 360 الف دولار امريكي يدفعون له المال حتى يقول ان عمي تبون بطل وهو المخلص للجزائر وجيد الى حد التمالة لتقوم اليتيمة في نشرة الثامة باستحمار الشعب الطيب المغبون بالتهليل و التسفيق … وما خفي أعظم

أخي السكتمبري، عندما يجوع أطفالك ولا تستطيع شراء لحم الدجاج الذي تضاعف سعره في أسبوع، أديلهم قفة تاع الثوابت الوطنية اللي راك دايرها ذريعة ضد الحراك ووكل بيها ولادك

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات الصلة

25 أكتوبر 2020

اللاعب المسلم “حبيب نور محمدوف” الذي أعلن إعتزاله اليوم، وما علاقة والده بإعتزاله

25 أكتوبر 2020

10 دول ستختفي عن وجه الكوكب بحلول عام 2120

25 أكتوبر 2020

الحمامات.. مداهمة وكر دعارة وايقاف 5 أشخاص بصدد ممارسة الجنس الجماعي

24 أكتوبر 2020

“عنتيل الجيزة” يشغل الرأي العام وضحاياه يختفين خوفا من الفضيحة